مقالات كتبها أبو يزن

الحاضنة الشعبية – الحلقة الثالثة من البرنامج الذي لم يتم انتاجه

Posted on Updated on

1743742_557854807693726_6356760013603911497_nمن اهتمامه بالبحث والكشف عن أخطاء التيار الجهادي التي سببت تعثره وفشل تجاربه، كان الشيخ أبو يزن يركز على موضوع الحاضنة الشعبية وينقد طريقة التعامل معها سواءً التي تتجاهلها تماماً وتعتقد أن من يهتم بها يعبدها كصنم، أو التي تستغلها للوصول إلى أهدافها ولا تتعامل معها كشريك وفاعل. جزءٌ من اهتمامه ذلك الحلقة الثالثة من البرنامج الذي عُمل عليه معه في أيامه الأخيرة، والتي اختار أن تكون عن الحاضنة الشعبية. هذا نصها الذي كتب الشيخ أفكاره وصيغ بعد استشهاده:

” من يُنّظرون لحرب العصابات يقولون المقولة الشهيرة أن الشعب للعصابة كالماء للسمك. كنا نفرح بهذه المقولة حتى اكتشفت أن في ديننا ما هو أعظم: الجسد الواحد. ” كنتم خير أمةٍ أخرجت للناس ” لم يقل الله كنتم خير جماعة أو خير فئة، ابتداءً قد كنّا أمة. للأسف أن منطق حرب العصابات الشيوعي الذي طغى على الفكر الجهادي جعل المتقدم منّا فكرياً يتعامل مع الحاضنة كوسيلة، ونسي أنهم أهله وناسُه. ” ليس منّا من لم يرحم صغيرنا ويعرف حق كبيرنا ” فيها انتماء لرابطةٍ أعم وأعظم.
على المنبر وبحضور جمع من المسلمين يقول خليفة رسول الله أبي بكر: إن أحسنت فأعينوني وإن أسأت فقوموني ” خطابٌ تأسيسي أول بين الخليفة وشعبه، لا يجعل الشعب مجرد وعاء الحكم ومكانه بل يعطيه حق الرقابة على الحاكم والتقويم، ليس على حاكم عادي بل على أبي بكر. وكذلك على التجارب الجهادية أن تكون، تسير مع حاضنتها لا أن تسير عليها. أقرأ باقي الموضوع »

مفاهيم الشهادة – حلقة ضمن البرنامج الذي لم يتم انتاجه

Posted on Updated on

أفكار ومحاور هذا النص الذي يناقش مفاهيم في الشهادة من آخر ما كتبه الشيخ الشهيد أبو يزن الشامي للبرنامج الذي كان يُعمل عليه معه، وصيغ بعد استشهاده تقبله الله:

10636269_1504325556509425_4460220469270745237_n

” في أيام حركة الفجر الأولى كان معنا أخٌ مجاهدٌ اسمه بلال، معظم كتيبته استشهد في المعارك. كان كثيراً ما يقول: يا شيخي ما ضل غير انا وانتا. سألت عنه بعد تحرير منطقة الشقيف بحلب، فقالوا استشهد. كان شوقه لإخوانه أثقل عليه من أن يعيش طويلاً بعدهم. أذكر أيضاً شاباً صغيراً اسمه يعقوب، كان ثقيل الوزن لا يصلح للمعارك فكنا نعينه في الحراسة بينما يصر هو على أن نرسله ليجاهد في حلب. من إصراره اشترط عليه قائد الكتيبة أن يصعد جبلاً عالياً ويعود ركضاً قبل أن يأخذه، رغم صعوبة ذلك على مثله لكنه فعل، واستشهد في المعركة التالية. أبو مصعب عبدالله كرز من إخواننا، قبل استشهاده بيومين حاولت إيقاظه لصلاة الفجر ما استيقظ معي، جاء في الصباح يعتذر مني وقال: احكيلك منام يا شيخ؟ شفت حالي متصاوب وأنزف بعد معركة، فقلت لهم لا تسعفوني بدي أروح شهيد ” وبعد يومين، راح شهيد.
الشيخ أبو خالد السوري تقبله الله استشهد معظم جيله الذين كانوا معه في الجهاد، كان لمّا يجلس وينظر يجد من حوله الشباب الذين في أول اشتدادهم وهو الشيخ المتقدم في التجربة والعمر يتذكر إخوانه ويتحسر يقول: ما بيستشهد غير الكويسين، أما العاطل متلي هو اللي بضل. بعدها بأيام استشهد بين يدي.

أقرأ باقي الموضوع »

نص الحلقة الثانية من البرنامج الذي كان سيصوره قبل استشهاده

Posted on Updated on

10471458_1490453921229922_4351749395089508590_nكان الشيخ أبو يزن تقبله الله يهتم بشكل فريد بالبحث في أخطاء التجربة والتيار وعن الذي أبعده عن حاضنته وعن الأمة ويجهد أن لا تنفصل الحركة والحراك الجهادي بشكل عام عن الثورة السورية وحاضنتها الشعبية. وكان يحاضر في ذلك الموضوع ويكتب. حلقات البرنامج جزءٌ من ذلك الجهد

نص الحلقة الثانية:

في الأشهر الأولى لدخول حلب، كانت معركة تحرير الكندي مكلفة فقدنا فيها من احتسبناهم عند الله شهداء ولم نستطع من شدة المواجهة أن نسحب جثثهم. حتى صار تبادل بيننا وبين النظام، دخلت أبحث عن من أعرفه ين الشهداء، بينما كنت أتمعن في الوجوه المكسوة بالدم والنور، سمعت الناس ينادون على شهيد يشمون منه رائحة المسك، تيقنت أنه صاحبي وذهبت لآخذه. لما وصلت إليه وجدته شاباً في أول عمره مجاهدا مع فصيل من الجيش الحر، لو رأيته قبل المعركة ما عبئت به. تركته والناس مندهشة حوله وعدت أبحث عن إخوتي، الشاب الذي أحسبه شهيداً لم يمت نبهني إلى جثة الكبر التي في داخلي.


عدت إلى القرآن، وكمن يقرأ للمرة الأولى قرأت: ثم أورثنا الكتاب الذين اصطفينا من عبادنا فمنهم ظالم لنفسه ومنهم مقتصد ومنهم سابق بالخيرات بإذن الله ذلك هو الفضل الكبير ” ذلك هو الفضل الذي حرمنا أنفسنا من سعته بضيق تياراتنا وفصائلنا، الفضل الذي فاتنا لأنّا اعتقدنا، أن الطريق إلى الله حكر علينا وأنّا وحدنا الناجون إليه والسائرون فيه.
ينكسر الصف لما يظن بعضه أنه خيرٌ من فيه، وأن الآخرين عالة على الطريق يثقلونه هو عن بلوغ آخره. ما صرت أعرفه، أنه لم يكن عالته إلا نحن، نحن الذين أخرنا سير القافلة بحواجز وعراقيل لم تكن كما ظننا أنها واجبة.

أقرأ باقي الموضوع »

نص الحلقة الأولى من البرنامج الذي كان سيصوره قبل استشهاده “قل سيروا في الأرض ثم انظروا “

Posted on Updated on

10471458_1490453921229922_4351749395089508590_nفي أيام الشيخ أبو يزن الأخيرة قبل استشهاده اتجه تقبله الله إلى محاولة الابتعاد قليلاً عن العمل التنظيمي ليتفرغ للتدبر والنظر والبحث عن المخرج مما اعتبره دوامةً وتيه، وصار يهتم بشكل أكبر بالكتابة وبالنشاط الدعوي والتثقيفي. ومن ذلك كانت موافقته على عمل برنامجٍ مرئي مختلف في المضمون والصورة، فرّغ من أجله وقتاً مهماً رغم مشاغله، واستشهد قبل أن يبدأ تصويره. ننشر بشكل متتابع إن شاء الله الحلقات التي كتبها فريق الإعداد مع الشيخ وكان يُعدها للتصوير

نص الحلقة الأولى: ” قل سيروا في الأرض ثم انظروا “

أي نظر لا يسبقه سيرٌ في الأرض نظر قاصر. كنت أقرأ لعالم من حفاظ زماننا ، فلما سمعت منه عن بعض الأحداث السياسية تألمت، وقلت هذا رجل لم يسر في الأرض، ولمّا لم يسر، لم ينتفع به أهل زمانه رغم واسع حفظه.
حياة الإنسان مسير وتجارب، فليس الربيع فيها فصلاً دائماً، وكذلك ليس الخريف والشتاء فصلين دائمين. حركة فصول حياة الإنسان ليست طبيعية حتمية، لكنها حركة بشرية تستوجب منه قبل السير أن يرى وينظر، لما لم يصل في المرة الفائتة؟ أقرأ باقي الموضوع »

وقفة مع بعض الإشكالات المثارة حول مفهوم “الاصطفاف السني”

Posted on

كتبها الشيخ أبو يزن، بتاريخ 01 سبتمبر 2014مـ

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:

فقد أطلعني اليوم بعض الإخوة على كلمة للأخ الدكتور إياد قنيبي، حفظه الله، حول “مفهوم الاصطفاف السني”، ومبادرة “واعتصموا”، فوقعت في نفسي خواطر سريعة حولها، فأرجو أن ينفعنا الله بها والدكتور إياد وسائر إخواني:

فأول الأمر لفت انتباهي قوله التطبيق الخاطئ لـ(أخوة المنهج) فتساءلت وهل لها تطبيق صحيح؟

أخي الكريم: حبذا لو تتحفنا بكلام أهل العلم المتبعين في الأمة حول هذه الأخوة، فأخشى أن تدخل في جنس (وَرَهْبَانِيَّةً ابْتَدَعُوهَا مَا كَتَبْنَاهَا عَلَيْهِمْ) بل هي فخ من فخاخ إبليس يفرق بها بين المرء وأمته، فدعك عنها أسلم لدينك بارك الله فيك.

أما كلامك عن الطرف الآخر فحبذا لو سميت جماعات بأعيانها لنقوم بمقارنة فيما بينهم وبين ابن سلول ومن معه، وبينهم وبين الذين أسهموا في حفر الخندق من المنافقين ونزل فيهم (غرورًا).

حبذا لو سميتهم بأعيانهم حتى نقارن بينهم وبين الرجل الذي أنكى في الكفار وقال عنه المصطفى صلى الله عليه وسلم هو من أهل النار، وتركه يقاتل حتى آخر المعركة في جيشه حتى قتل نفسه.

حبذا لو سميتهم بأعيانهم حتى نقارنهم بأناس كانوا في جيش النبوة في آخر الغزوات ونزل فيهم (وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ * لَا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِنْ نَعْفُ عَنْ طَائِفَةٍ مِنْكُمْ نُعَذِّبْ طَائِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُوا مُجْرِمِينَ). أقرأ باقي الموضوع »

اعتذار أبو يزن لأهل الشام ومجاهديها وتوجيهه رسالة لـ”المقدسي” و”المحيسني”

Posted on Updated on

الدرر الشامية:safe_image_25
04 سبتمبر 2014 مـ

قدم أبو يزن الشامي عضو شورى حركة أحرار الشام الإسلامية، وشورى الجبهة الإسلامية اعتذارًا لأهل الشام ومجاهديها، ووعدهم بأن يكون مختلفًا عما مضى في قادم الأيام.

وقال أبو يزن عبر حسابه على “تويتر” مخاطبًا أهل الشام: نعتذر لكم لأننا أدخلناكم في معارك دنكوشوتية أنتم في غنى عنها، وأعتذر عن تمايزي عنكم وانغلاقي الفكري، بحجة أنني من السلفية الجهادية.

أقرأ باقي الموضوع »

شهادة الشيخ “أبي يزن ” على واقعة استشهاد “أبي خالد السوري”

Posted on Updated on

نشرها الشيخ أبو يزن بُعيد استشهاد الشيخ ابو مصعب السوري.

 

ا1_634لحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد : فهذه قصة استشهاد شيخي وأميري وقرة عيني الشيخ أبي خالد السوري رحمه الله
قدم الشيخ رحمه الله صبيحة يوم استشهاده لحلب وقدم للقائي في أحد مقرات الحركة وجعلنا نتبادل أطراف الحديث عن وضع حلب وضرورة الاهتمام بها وفي أثناء الكلام بدأ إطلاق النار باتجاه المقر الذي كنا فيه فبادر الشيخ بأخذ بندقيته وبدأ باطلاق النار اتجاه مصدر اطلاق النار بشجاعة تليق ببطولته وهمة تليق بجهاده وكنت أحمل مسدس ذهبت خلف عمود لأنظر للباب فالتفت فوجدت الشيخ أبو خالد جنبي وقد أصابه طلق ناري في صدره.

أقرأ باقي الموضوع »